تصويت
لماذا لم يستطع الشيوعيون محاكمة جلاديهم البعثيين في جريمة شباط الاسود ؟
لانهم لا يهمهم الماضي
لانهم غير فاعلين
لانهم لا يملكون الادلة
لانهم مسالمين
لا اعرف

نتائج التصويت
الأرشيف
تصويت
من تراه المسؤول الأول عن تغلغل العناصر البعثية في أجهزة الدولة ؟
السيد نوري المالكي
هيئة المسائلة والعدالة
مجلس النواب
مجلس الرئاسة
غيرهم

نتائج التصويت
الأرشيف
تصويت
هل تؤيد الغاء قانون اجتثاث البعث ؟
اؤيد
لا أؤيد
لا اعلم

نتائج التصويت
الأرشيف
أقسام الاخبار
  • الصور
  • قصص الضحايا
  • برامج الحركة
  • ميثاق الحركة
  • الوثائق
  • لقــــــــاءات
  • قوانين
  • دراسات
  • البيانات
  • مقالات
  • الحركة الشعبية لاجتثاث البعث

    إنشاء شارتك الخاصة
    المتواجدون حالياً
    المتواجدون حالياً :2
    عدد الزيارات : 1703268
     

    في ذكرى واحدة من ابشع جرائم البعث


    31/07/2010


    الدكتور منذر الفضل

    في الرابع من شهر أب من كل عام , تمر ذكرى مناسبة مؤلمة على الشعب الكوردي في كوردستان العراق وعلى الامة الكوردية المناضلة التي أنجبت البارزاني الخالد قائد الثورة الكوردية من أجل الحرية والحياة الحرة الكريمة ، فقد أقدم نظام البعث الفاشي وبأوامر من صدام على جريمة قتل وإخفاء 8000 من المدنيين الابرياء من البارزانيين دون ذنب اقترفوه ، وذلك في محاولة يائسة من النظام المقبور لإطفاء شعلة الثورة الكوردية ومحاولة إلحاق الهزيمة بالحركة التحررية الكوردية التي قدمت مئات الالاف من الشهداء على مذابح الحرية .


    لم ولن يهزم شعب عريق مثل الشعب الكوردي ....، فعلى الرغم من الجرائم ضد الانسانية وجرائم الحرب وجرائم الابادة التي نفذها نظام البعث المقبور وبلغت شراستها إبان حكم صدام من خلال جرائم حلبجة الشهيده وجرائم الانفال التي راح ضحيتها ما يقارب 182 ألف مواطن كوردي برئ وعلى الرغم من إرتكاب نظام صدام لجرائم قتل 8000 من البارزانيين من ضمنهم سبعة وثلاثين من اشقاء وأبناء عمومة رئيس الاقليم السيد مسعود البارزاني في واحدة من أبشع الجرائم الدولية التي تماثل الجرائم التي ارتكبها النازيون في الحرب العالمية الثانية ، نقول رغم كل هذه الجرائم البشعة فلم يتمكن نظام البعث ولا حكم صدام من إلحاق الهزيمة بالشعب الكوردي .

    الكورد شعب صنع التاريخ ...وقد بذلت الحركة التحررية الكوردية في كوردستان دورا كبيرا في بناء عراق تعددي فيدرالي ديمقراطي وساهمت في تحرير العراق بفعل هذه التضحيات الكبيرة من قوافل الشهداء ، كما كانت كوردستان ملاذا أمنا للاحرار الرافضين لعبادة الصنم والاستبداد وفي دعم القوى الوطنية العراقية ومنها الاحزاب الشيعية مثل المجلس الاعلى الاسلامي العراقي وحزب الدعوة وعموم الحركة الوطنية العراقية مثل الحزب الشيوعي العراقي والمؤتمر الوطني العراقي وحركة الوفاق الوطني وغيرها .

    إنني كشخصية عربية مستقلة من مدينة الجواهري والامام علي (عليه السلام ) من مدينة النجف الاشرف المعروفة بمواقفها في مناصرة حقوق الكورد أوكد دعمي و مناصرتي لقضية الشعب الكوردي العادلة وحقة في تقرير مصيره ومنها حقة المشروع في بناء دولته الكوردية المستقلة على أرضة التاريخية ، كما لابد أن نستذكر أيضا موقف سماحة السيد محسن الحكيم الذي أفتى من هذه المدينة المقدسة ( النجف الأشرف ) بتحريم مقاتلة الثوار الكورد بعد انطلاق ثورة ايلول عام 1961 بقيادة البارزاني الخالد .

    إن المجرمين الذين أرتكبوا هذه الجرائم الدولية البشعة ضد البارزانيين وفي جرائم الانفال وحلبجة وغيرها من الجرائم في كوردستان الحبيبة وضد أهلنا في وسط وجنوب العراق ضحايا المقابر الجماعية قد نالوا الجزاء العادل ومنهم من ينتظر العقاب من القضاء العراقي .

    إن هذه الجرائم لم تثن من عزيمة الشعب الكوردي بل زادته قوة وصلابة في السير على طريق الحرية ونيل الحقوق المشروعة ، فالشعوب الحرة لا تموت ولا تهزم أمام الطغاة .


    المجد والخلود للبيشمركة الابطال الذين سقطوا على مذابح الحرية وارتوت كوردستان بدمائهم الزكية .

    المجد والخلود للشهداء البارزانيين في ذكراهم السنوية .

    عاش الكورد ...عاشت كوردستان


    موقعنا في الفيس بوك
    الحركة الشعبية لاجتثاث البعث

    إنشاء شارتك الخاصة
    تنويـــــه

     كتاب المقالات يتحملون التبعات القانونية لآراءهم ...مع التقدير

    مقالات مختارة
  • قائمة سوداء بمن مدح المجرم المقبور صدام حسين وحزب البعث البائد
  • أسماء الضباط العراقيين «المجتثين» بقرار من هيئة «المساءلة والعدالة»
  • قائمة بأسماء مجموعة من ضباط مخابرات النظام البائد
  • قوائم بأسماء البعثيين
  • أسماء المرشحين الـ52 المشمولين بقرارات هيئة المساءلة والعدالة
  • سلسلة السير الذاتية لرجال المخابرات الصدامية
  • بعثيون ... في وزارات حكومة ( دولة القانون ) !!
  • بعثيون .... في القيادة العامة للقوات المسلحة
  • شخصية نسائية مهمة مقيمة في عمان حضرت الجلسة الاولى لمؤتمر البحر الميت للمصالحة العراقية
  • قائمة سوداء بأسماء من حارب العراق بالكلمة
  • جميع الحقوق محفوظة للحركة الشعبية لأجتثاث البعث

    التصميم : ذو الفقار الاسدي